الدكتور هاني الناظر يوجه شكر لمتابعيه الذين تضامنو معه في محنته الصحيه

في هذه الرسالة، يعبر الدكتور هاني الناظر عن شكره ومحبته لمتابعيه ومحبيه الذين تضامنوا معه في محنته الصحية. كما أنه يعبر عن تفاؤله بالشفاء، ويأمل أن يتمكن من العودة إلى عمله وتواصله مع متابعيه في أقرب وقت ممكن.

يبدأ الدكتور الناظر رسالته بحمد الله على نعمته عليه، رغم مرضه. ثم يشير إلى أن المرض قد منعه من الذهاب إلى عمله وعيادةه، ويتوقع أن يبقى في المستشفى لفترة قادمة. ومع ذلك، فهو يأمل أن يتمكن من التواصل مع متابعيه وتلقي أسئلتهم الطبية والإجابة عليها في حدود قدرته الصحية.

في ختام الرسالة، يشكر الدكتور الناظر متابعيه على دعائهم وصلواتهم من أجله، ويدعو لهم بالحفظ والصحة.

يمكننا أن نرى من هذه الرسالة أن الدكتور هاني الناظر هو شخص قوي ومتفائل، ولا يزال يفكر في مساعدة الآخرين حتى في محنته الصحية. وهو مثال يحتذى به لكل من يواجه تحديات صحية.

أتمنى أن يشفى الدكتور هاني الناظر قريبًا، وأن يعود إلى عمله وتواصله مع متابعيه.

ahmed salem

مؤسسة مجلة كيميت الآن، حاصلة على درجة الماجستير، مؤمنة بالحريات والإنسانية، مهتمة بنشر الاخبار علي مستوي العالم ، فكما يقال أن القلم أقوى من السيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى