فقدان الذاكرة؛ أهم الأسباب وطرق العلاج

Memory loss

فقدان الذاكرة (Memory loss) يحدث لمجموعة من الأسباب سواء كانت الشيخوخة أو كبير السن أو إصابة في الدماغ أو الحالة النفسية والعقلية للشخص أو الكحول وفقدان بعض العناصر الغذائية في الجسم، له علاج  ومعتمد على السبب وكثير من طرق العلاج متوفرة للجميع.

ما معنى فقدان الذاكرة؟


فقدان الذاكرة هو النسيان غير المعتاد، قد لا تكون قادرًا على تذكر الأحداث الجديدة، أو تذكر واحدة أو أكثر من ذكريات الماضي أو كلاهما، ربما يكون النسيان لفترة قصيرة ويتم حله (أي مؤقتًا)، أو لا يختفي، ويمكن أن يزداد الأمر سوءًا بمرور الوقت؛ اعتمادًا على السبب، وفي الحالات الشديدة يتداخل ضعف الذاكرة مع أنشطة الحياة اليومية

الشيخوخة الطبيعية يمكن أن تسبب بعض النسيان، ومن الطبيعي أن تواجه بعض الصعوبات في تعلم مادة جديدة أو تحتاج إلى مزيد من الوقت لتذكرها، لكن التقدم في العمر الطبيعي لا يؤدي إلى النسيان بشكل كبير، ويعود هذا إلى أمراض أخرى.

يحدث ذلك بسبب العديد من الأشياء، وتحديد السبب، سيسألك مقدم الرعاية الصحية عما إذا كانت المشكلة قد ظهرت فجأة أم ببطء. تساعدك العديد من مناطق الدماغ على تكوين الذكريات واستعادتها، ويمكن أن تؤدي مشكلة في أي من هذه المناطق إلى الفقدان في الذاكرة.

ما معنى فقدان الذاكرة

فقدان الذاكرة وعلاقته بإصابة الدماغ

قد ينتج ذلك عند إصابة جديدة في الدماغ، والتي تنتج أو توجد بعد:

• ورم الدماغ
• علاج السرطان ، مثل إشعاع الدماغ، أو زرع نخاع العظام، أو العلاج الكيميائي
• ارتجاج في المخ أو صدمة في الرأس
• عدم وصول كمية كافية من الأكسجين إلى الدماغ عند توقف قلبك أو تنفسك لفترة طويلة جدًا
• عدوى دماغية شديدة أو عدوى حول الدماغ
• جراحة كبرى أو مرض شديد، مثل جراحة المخ
• فقدان الذاكرة الشامل العابر (فقدان الذاكرة المفاجئ المؤقت) لسبب غير واضح
• نوبة نقص تروية عابرة (TIA) أو سكتة دماغية
• استسقاء الدماغ (تجمع السوائل في الدماغ)
• التصلب المتعدد
• الخرف

فقدان الذاكرة ومشاكل الصحة العقلية


يحدث أحيانا مع مشكلات الصحة العقلية، مثل:
• بعد حدث كبير أو صادم أو مرهق
• اضطراب ثنائي القطب
• الاكتئاب أو غيره من اضطرابات الصحة العقلية، مثل الفصام

الخرف وفقدان الذاكرة


النسيان ربما يكون علامة على الإصابة بالخرف حيث يؤثر الخرف أيضًا على التفكير، واللغة، والحكم، والسلوك. تشمل الأنواع الشائعة أهم 7 أنواع  من الخَرَف المرتبطة بفقدان الذاكرة ما يلي:

• مرض ألزهايمر
• الخرف الوعائي
• خرف أجسام ليوي
• الخرف الجبهي الصدغي
• الشلل فوق النووي التقدمي
• استسقاء الرأس سوي الضغط
• مرض كروتزفيلد جاكوب

بعض الأسباب الأخرى لفقدان الذاكرة

أسباب فقدان الذاكرة

تتضمن الأسباب الأخرى لفقدان الذاكرة:
• الكحوليات أو استخدام الأدوية غير القانونية
• التهابات الدماغ مثل مرض لايم ، والزهري ، أو فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز)
• الإفراط في استخدام الأدوية مثل الباربيتورات أو (المنومات).
• العلاج بالصدمات الكهربائية (العلاج بالصدمات الكهربائية) (غالبا تؤدي إلى فقدان الذاكرة على المدى القصير)
• الصرع الذي لا يتم التحكم فيه جيدًا
• المرض الذي يؤدي إلى فقدان أو تلف أنسجة المخ أو الخلايا العصبية، مثل مرض باركنسون أو مرض هنتنغتون أو التصلب المتعدد
• المستويات المنخفضة من العناصر الغذائية أو الفيتامينات المهمة، مثل نقص فيتامين ب 1 أو ب12

نقص الفيتامينات وعلاقته بفقدان الذاكرة

فقدان الذاكرة على المدى القصير


أما النسيان الخفيف وفقدان الذاكرة على المدى القصير من الشكاوى الشائعة لدى الناس مع تقدمهم في السن حيث تتضمن الأمثلة على شكاوى الذاكرة الشائعة التي تحدث أحيانًا أثناء الشيخوخة الطبيعية وضع الأشياء في غير مكانها حول المنزل ، أو نسيان أسماء المعارف الأقل شهرة، أو نسيان نيتك عند دخول الغرفة، أو مواجهة بعض الصعوبة في تذكر تفاصيل أقل عما قرأته أو تفاصيل ما سبق من محادثات.

قد تتضمن علامات فقدان الذاكرة قصيرة المدى صعوبة في العثور على الكلمات من حين لآخر والشعور بأن كلمة ما على طرف اللسان، ولكنك تواجه بعض الصعوبة في استرجاعها أيضًا، على الرغم من أن مثل هذه الهفوات غير المتكررة في الذاكرة محبطة، إلا أنها ليست بالضرورة تقلق.

كما تختلف التغيرات الطبيعية في الذاكرة المرتبطة بالعمر اختلافًا كبيرًا عن الخرف.

ما هي أسباب فقدان الذاكرة على المدى القصير؟

هناك عدة أسباب فقدان الذاكرة على المدى القصير، مثل الأسباب الناجمة عن حالات طبية أو إصابات في الدماغ.
الفرق الرئيسي بين النسيان المرتبط بالعمر والخرف هو أن النسيان في الشيخوخة الطبيعية لا يتعارض مع قدرتك على الاستمرار في الأنشطة اليومية العادية أي أن هفوات الذاكرة لها تأثير ضئيل على حياتك اليومية، أو على قدرتك على القيام بالأعمال الروتينية والمهام والروتينات المعتادة التي تشكل حياتنا اليومية.

يعتمد علاج فقدان الذاكرة قصير المدى على السبب الأساسي، فمثلا يرتبط النسيان المفاجئ بتمدد الأوعية الدموية في الدماغ من ورم في المخ، فإن عدم توازن هرمون الغدة الدرقية، والسكتات الدماغية، وإصابات الدماغ الرضحية أو ارتجاج المخ ، والتهابات الدماغ مثل (التهاب الدماغ ، والتهاب السحايا )، وعلاج السرطان يسبب أيضًا فقدان الذاكرة على المدى القصير.

ما علاج فقدان الذاكرة؟

علاج فقدان الذاكرة

يمكن معالجة أنواع من النسيان بإجراء التعديلات على نمط الحياة والأدوية :

• النوم: قلة النوم المستمرة تساهم بشكل كبير في النسيان، لذلك يُقترح النوم لمدة 6 ساعات على الأقل بالنسبة للبالغين
• الأدوية: تؤثر بعض أدوية الاكتئاب وضغط الدم وحرقة المعدة وفرط نشاط المثانة على الذاكرة، لا بد التشاور مع طبيبك لمعرفة لو يمكن إجراء تعديلات يمكن أن يخفف من بعض مشاكل الذاكرة
• مستوى الغدة الدرقية: يؤثر نقص إنتاج هرمون الغدة الدرقية على الذاكرة وأنماط النوم وقد يتسبب في الاكتئاب، قد يطلب طبيبك فحص الدم لتقييم مستويات الهرمون.
• التوتر أو القلق: يتسبب كل من التوتر والقلق في زيادة إفراز هرمون التوتر، الكورتيزول الذي يمكن أن يتداخل مع قدرة الحُصين على تكوين الذكريات واسترجاعها

• الاكتئاب: الاكتئاب وفقدان الذاكرة هما حالتان مرتبطتان، ويمكن أن يكون النسيان أحد أعراض الاكتئاب أو نتيجة له، ويساعد علاج الاكتئاب في تخفيف مشاكل الذاكرة

• الكحول: يؤثر الاستهلاك المفرط للكحول على الذاكرة قصيرة المدى

“قد يهمك أيضا: الوقاية من القلق للأطفال والمراهقين والكبار

 

فقدان الذاكرة أو النسيان يحدث لكثير من الحالات المصابة في الدماغ، أو ممن يعانون أمراض نفسية وعقلية، بل يحدث لعدة أسباب أخرى منها الكحول وفقدان بعض العناصر في الجسم، لا بد أن تعرف السبب حتى تحصل على العلاج المناسب.

ahmed salem

مؤسسة مجلة كيميت الآن، حاصلة على درجة الماجستير، مؤمنة بالحريات والإنسانية، مهتمة بنشر الاخبار علي مستوي العالم ، فكما يقال أن القلم أقوى من السيف.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
ارسال اشعارات نعم لا شكرا