راجية سلسبيل الأندونيسية تحقق الفوز الصعب في نهائي سرعة التسلق ببطولة الأولمبياد

في مباراة نارية ومثيرة، تمكنت المتسابقة الأندونيسية، راجية سلسبيل، من التغلب على نظيرتها البولنزية، ناتاليا كالوكا، بفارق جزء واحد من الثانية فقط في نهائي سرعة التسلق للسيدات خلال بطولة الأولمبياد بالصين.

 

وقد سجلت سلسبيل، التي تتمتع بمهارات فائقة في التسلق، زمناً قدره 6.69 ثانية، بينما سجلت كالوكا زمناً قدره 6.70 ثانية، مما جعل الفارق بينهما ضئيلاً للغاية.

 

ولاقى فيديو المباراة تفاعلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قال العديد من المتابعين إن سلسبيل استطاعت الفوز بفضل ذكائها في تمديد يدها من مسافة أطول من مسافة مد يد كالوكا، مما سمح لها بالوصول إلى النقطة النهائية بفارق ضئيل.

 

هذا الفوز المثير لراجية سلسبيل يعكس مدى التحدي والتنافس الشديد بين المتسابقات في هذه الرياضة الشاقة، ويثبت أن كل جزء من الثانية قد يحدد الفارق بين الفوز والهزيمة.

ahmed salem

مؤسسة مجلة كيميت الآن، حاصلة على درجة الماجستير، مؤمنة بالحريات والإنسانية، مهتمة بنشر الاخبار علي مستوي العالم ، فكما يقال أن القلم أقوى من السيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
ارسال اشعارات نعم لا شكرا