قرار تمكين ريم طارق من فيلا زوجها حسن شاكوش بكمبوند

قرار تمكين ريم طارق من فيلا زوجها حسن شاكوش بكمبوند شهير جدلاً واسعاً في الأوساط العامة وقد أدت هذه العملية إلى طرد أسرة حسن شاكوش من الفيلا بأكملها، وسلمت الفيلا إلى ريم بحضور محاميها وقوات الشرطة.

دخلت قوات من قسم شرطة أول أكتوبر بمديرية أمن الجيزة إلى الفيلا التابعة لحسن شاكوش بحكم قرار تمكين ريم طارق منها بتواجد حسن شاكوش وأفراد عائلته، بما في ذلك والدته وإخوته داخل الفيلا في ذلك الوقت تم طرد العائلة بأكملها من الفيلا، ودخلت ريم إلى الفيلا في حضور محاميها فهد مرزوق وقوات الشرطة لتسلم الفيلا بمشتملاتها.

يبدو أن هذه العملية جاءت بناءً على قرار قضائي صادر يمنح ريم طارق الحق في استلام الفيلا التي كانت تعود لزوجها حسن شاكوش يفترض أن القرار القضائي جاء بعد دراسة الوثائق والأدلة المقدمة من الطرفين.

قد تكون هذه العملية والطرد القسري لأسرة حسن شاكوش إجراء قاسيا بعض الشيء من المحتمل أن يؤدي هذا الحدث إلى تصاعد التوترات بين الطرفين وربما تتطور القضية في المحاكم.

ahmed salem

مؤسسة مجلة كيميت الآن، حاصلة على درجة الماجستير، مؤمنة بالحريات والإنسانية، مهتمة بنشر الاخبار علي مستوي العالم ، فكما يقال أن القلم أقوى من السيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى