فيلم جديد مشترك بين محمد رمضان و سعد لمجرد في رحلة درامية بين مصر والمغرب

في خطوة جديدة تعزز الترابط الثقافي بين الدول العربية، أعلن الفنان المصري الكبير محمد رمضان عن اعتزامه إنتاج فيلم سينمائي مشترك مع المطرب المغربي الشهير سعد لمجرد. وقد تم الإعلان عن هذا المشروع المثير خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في مهرجان موازيك بالمغرب.

 

قال رمضان في تصريحاته: “يشرفني أن أصور فيلماً في المغرب، وبالفعل لدي مشروع فيلمي سيتم تصويره عام 2025 بين المغرب ومصر. أتمنى أن أقدم عملاً درامياً يجمع بين الثقافتين المصرية والمغربية، خاصة أننا كلنا وطن عربي واحد”.

 

واستكمل رمضان تصريحاته بالقول: “المغرب ومصر دم واحد، وسعيد إن الصناع اعترفوا بالمزيكا بتاعتي”. هذا الإعلان يأتي في وقت تعكس فيه العلاقات الثقافية والفنية بين البلدين تطوراً ملحوظاً، مما يعزز التعاون الفني والإبداعي بين الفنانين والمخرجين في كلا البلدين.

 

في السياق ذاته، كان محمد رمضان قد أعلن عن إلغاء حفله الغنائي المقرر إقامته في مهرجان موزاين بالمغرب، نظراً لحالة الحداد التي أعلنت بسبب وفاة الأميرة للا لطيفة، والدة الملك محمد السادس. وقد نشر رمضان فيديو عبر حسابه على “إنستجرام”، يعبر فيه عن تعازيه لجلالة الملك وعائلته وللشعب المغربي، متمنياً للملكة لطيفة الرحمة والجنة التي لا يضيق مقدرها.

 

كما اعتذر رمضان لإدارة مهرجان موازين وجمهوره بسبب إلغاء الحفل، موضحاً أن القرار جاء بتقدير لحالة الحداد واحترامها. ويأتي هذا الإعلان عن فيلم جديد كتأكيد على التزام محمد رمضان بتعزيز التواصل الثقافي والفني بين الدول العربية، وخاصة مصر والمغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
ارسال اشعارات نعم لا شكرا