سبحان الله العظيم : عصفور يختار سيده في الحرم و يقف فوق راسها

في المملكة العربية السعودية، حدث مشهد يأخذنا في رحلة نفسية إلى عالم الإعجاز الطبيعي والروحاني كان المكان هو الحرم المكي، حيث توجد الكعبة الحرامة التي تجمع بين البشر من جميع أنحاء العالم للطيب الدعاء والتواضع في حضور الله.

 

في هذا المكان المقدس، شهدنا عصفوراً صغيراً يتجول بحرية ويختار سيده يتواجد بجانبه كان هذا العصفور يتصرف بطريقة مذهلة، حيث لم يكن هناك خوف أو قلق من البشر الذين يطوفون حول الكعبة. بدا وكأنه كان يعيش في عالم من السلام والتناغم مع البيئة المحيطة.

 

أخيراً، انتقل العصفور إلى رأس سيده، وهو موقف يعتبر أكثر الأماكن أهمية في المجتمع الطبيعي للعصافير. وكان هذا العصفور يقف على رأس سيده بكل ثقة، وهو يعكس الثقة الكامنة في العالم الذي يعيش فيه.

 

كان هذا المشهد مؤثراً بشكل كبير، ليس فقط لطبيعة الحدث نفسه، ولكن أيضاً لمكانه الذي يحدث فيه. الحرم المكي هو المكان الذي يجمع بين البشر من جميع أنحاء العالم، ويمثل الوحدة والتضامن بين جميع المؤمنين.

 

في هذا السياق، يصبح العصفور الصغير الذي اختار سيده في الحرم إشارة إلى النقاء الروحي والقلبي الذي يجب أن يكون موجوداً داخل كل منا. يوحي بأن الطبيعة الإلهية التي تحفز الحياة والتناغم في الكون يمكن أن تنعكس في حياة البشر، إذا ما استطعنا أن نعيش بطريقة متناغمة مع بعضنا البعض ومع البيئة التي نعيش فيها.

 

يمثل هذا الحدث الصغير إشارة إلى الإيمان بالله والتبعية لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وأن نعيش بطريقة نقية ومتناغمة مع العالم الذي يحفز الحياة والتناغم بين جميع المخلوقات الحية.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا 

ahmed salem

مؤسسة مجلة كيميت الآن، حاصلة على درجة الماجستير، مؤمنة بالحريات والإنسانية، مهتمة بنشر الاخبار علي مستوي العالم ، فكما يقال أن القلم أقوى من السيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
ارسال اشعارات نعم لا شكرا