عمالقة آل الشاعر يتصدرون سماء أفريقيا وآسيا بمجال الضيافة الجوية

برزت أسماء الدكتور إبراهيم الشاعر والدكتورة وئام الشاعر في سماء أفريقيا وآسيا في مجال الضيافة الجوية.

 

وذلك بعد أن وقعت أكاديمية فلاي دريم لتأهيل وتدريب الضيافة الجوية عدداً من البروتوكولات مع منظمة تضامن الشعوب الأفروآسيوية، بهدف تعزيز التعاون المشترك بين الأكاديمية و65 دولة عربية وأفريقية.

 

وتنص الاتفاقية على معاملة الطالب الإفريقي والآسيوي بنفس معاملة الطالب المصري من حيث دفع الرسوم، وأكد الطرفان على أهمية التعليم والتعلم في هذا المجال الفريد من نوعه.

 

كما ناقشا عدة ملفات هامة تهدف إلى التنمية وخدمة أبناء الشعوب الأفريقية والآسيوية، وحضر اللقاء السفير أشرف عقل، سفير مصر لدى اليمن والعراق وفلسطين سابقًا.

 

وتأتي قوة الاتفاقية حيث تبرز التزام أكاديمية فلاي دريم بتقديم تعليم عالي الجودة للطلاب من جميع أنحاء العالم، مما يعزز من مكانة مصر كوجهة تعليمية رائدة في مجال الضيافة الجوية.

 

وتعكس البروتوكولات الموقعة مع منظمة تضامن الشعوب الأفريقية الآسيوية قوة العلاقات الدولية لمصر، وتفتح الباب أمام تبادل ثقافي وعلمي بين الطلاب من 65 دولة.

 

وتؤكد الاتفاقية على دعم متبادل بين الدول الأعضاء، حيث يتمتع الطلاب الأفارقة والآسيويون بنفس الامتيازات التي يحصل عليها الطلاب المصريون، مما يعزز من التآخي والتعاون بين الشعوب.

 

ويسهم هذا التعاون في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، حيث يتم التركيز على التعليم كأداة أساسية للتنمية البشرية والاقتصادية في الدول الأفريقية والآسيوية، ويلعب الإعلام دورًا محوريًا في تسليط الضوء على هذه الاتفاقية، مما يساعد على نشر الوعي بأهمية التعليم والتعاون الدولي.

 

وتؤكد هذه الاتفاقية على رؤية مصر الطموحة في تعزيز التعليم والتدريب كأدوات لتحقيق التنمية المستدامة، وتبرز دورها الريادي في دعم التعليم والتعاون الدولي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
ارسال اشعارات نعم لا شكرا